لجنة الزهراء النسائية في حسينية أهل البيت (ع) بالمنامة تحيي جمعة عبد الله الرضيع العالمية

2 المشاركات 3.0 / 5

 

لجنة الزهراء النسائية في حسينية أهل البيت (ع) بالمنامة
تحيي جمعة عبد الله الرضيع العالمية

أحيت لجنة الزهراء النسائية في حسينية أهل البيت (ع) بالعاصمة المنامة في البحرين وللسنة الثامنة على التوالي مراسم اليوم العالمي للطفل الرضيع عليه السلام في صباح أول جمعة من شهر محرم (6 محرم الحرام 1436 هجري) الموافق 31 أكتوبر 2014م ، وذلك بحضور أكثر من  900 من النساء والأمهات وأطفالهن الرضع الذين بلغوا أكثر من 400 طفل.
وقد أطلق على المراسم هذا العام بـ (موكب مهد الرضيع) ، حيث إبتدأ الموكب بكلمة لرئيسية اللجنة السيدة أم علوي ومن ثم بدأت مراسم موكب مهد الرضيع (يوم الرضيع العالمي) بمشاركة هيئة الرسول الأعظم في المنامة بالبحرين.
وبعد إنتهاء الموكب بدأ الخطيب سماحة الشيخ صلاح قربان بقراءة مصرع عبد الله الرضيع ، صاحب قراءة المصرع خروج تشبيه للإمام الحسين عليه السلام مع رضيعه.
وبعد الإنتهاء من قراءة المصرع شارك موكب هيئة الرسول الأعظم بإخراج المهد من المأتم ، ومن ثم ختمت المراسم بقراءة دعاء الخاتمة.
الجدير بالذكر بأن حضور غفير من النساء حضر مراسم اليوم العالمي للطفل الرضيع من العاصمة المنامة وكذلك من المناطق المجاورة ، وهناك إقبال كبير على مراسم يوم الرضيع العالمي في كل عام لإظهار مظلومية الإمام الحسين عليه السلام وبيان أحقيته في الإمامة والخلافة الربانية ، وبيان حقانية نهضته وثورته المقدسة في كربلاء ضد الظلم والباطل والفساد الأموي ، وكذلك إظهار مظلوميته ومظلومية طفله الرضيع باب الحوائج الشهيد عبد الله الرضيع (علي الأصغر عليه السلام) الذي أستشهد ضاميا لم يشرب الماء لمدة ثلاثة أيام على يد الجيش الأموي اليزيدي السفياني ولم يبلغ من العمر إلا ستة أشهر ، ذبحه اللعين إبن اللعين حرملة بن كاهل الأسدي بسهم مثلث ذي ثلاث شعب ذبحه من الوذق إلى الوذق ، ومن الوريد إلى الوريد وهو في حجر أبيه ، وقد رفع الإمام الحسين غرفة من دمه إلى السماء ولم تسقط منه قطرة على الأرض.
وتقام مراسم اليوم العالمي للطفل الرضيع في البحرين منذ أكثر من 11 سنة في مختلف قرى ومدن البحرين وبحضور غفير من النساء والأمهات بإصطحاب أطفالهن الرضع.
وكذلك تقام مراسم جمعة عبد الله الرضيع العالمية منذ أكثر من 12 عاما في مختلف أنحاء العالم العربي والإسلامي وفي أمريكا وكندا وألمانيا وتركية وإستراليا والدول الإسكندنافية والهند والباكستان وآذربيجان وعمان وقطر والإمارات المتحدة والقطيف والأحساء وتوابعهما ، وكذلك في العراق في مختلف مناطق بغداد والفرات الأوسط والجنوب العراقي وخصوصا بجوار حرم الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام وبجوار حرم الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس عليهما السلام في ساحة بين الحرمين.
كذلك أقيمت مراسم يوم الرضيع العالمي في مختلف البلدان الأفريقية منها السيراليون ونيجيريا وغيرها وبحضور غفير ولافت وإستقبال كبير فاق التصور ، كما وتقام مراسم عبد الله الرضيع عليه السلام في مختلف المدن التركية وخصوصا في إسطامبول وبحضور الآلاف من النساء والمئات من الأطفال الرضع وبإحتفاليات رائعة لبيان مظلومية أصغر جندي في عاشوراء الذي وبشهادته فضح زيف الحكم الأموي وإعلامه وإرهابه الذي تجلى بشهادة الصفوة الطاهرة من ذرية الرسول وأصحاب الإمام الحسين والطفل عبد الله الرضيع (علي الأصغر) ، والشهادة الدامية لسبط الرسول المصطفى محمد (ص) الإمام الحسين عليه السلام وبتلك الطريقة الفجيعة حيث قتل إربا إربا بالسيوف والرماح والخناجر والنبال وذبح من القفى ورفع رأسه على القنا ، وهذا ما نراه اليوم يتجلى في الزمر الإرهابية التكفيرية من الأموية اليزيدية السفيانية المروانية الجديدة والمتمثلة في داعش وأخواتها ، الذين جسدوا أبشع صور الإرهاب لأسلافهم وأئمتهم ، أئمة الكفر والشرك والضلالة من الأمويين والعباسيين ضد أنصار الإمام الحسين وأتباع أهل البيت عليهم السلام ، ولم تسلم منهم كل الفرق والمذاهب والقوميات في هذا العصر ، حيث سفكوا دماء الأبرياء حتى الأطفال الرضع وشوهوا صورة الإسلام الذي هو إسلام المحبة والسلام والمودة والتعايش بين الأمم.
كما تقام مراسم اليوم العالمي للطفل الرضيع عليه السلام في أكثر من 2500 مدينة في إيران وخصوصا في العاصمة طهران في مصلى الإمام الخميني (رضوان الله تعالى عليه) الكبير وبحضور أكثر من 150 ألف من النساء والأمهات وعشرات الآلاف من الأطفال الرضع والصغار وكذلك في حسينية المهدية في طهران وحرم السيدة فاطمة المعصومة عليها السلام والمرقد الطاهر لشاه عبد العظيم (السيد عبد العظيم الحسني) في منطقة الري ومرقد أحمد بن الإمام موسى الكاظم المعروف بـ (شاه جراغ) في شيراز وحرم الإمام علي بن موسى الرضا في مدنية مشهد المقدسة ، وتقوم هيئة الإذاعة والتلفزيون وعبر القنوات التلفزيونية الثانية والثالثة وسائر القنوات التلفزيونية الإيرانية ، إضافة إلى القنوات الفضائية الشيعية بتغطية المراسم العالمية للطفل الرضيع وبصورة مباشرة من مصلى الإمام الخميني ومختلف مدن ومحافظات إيران.

 

تعليقات القراء

  1. ليس هناك تعليقات

ارسل جوابا

لم ينشر العنوان في الموقع

*